تابعنا

رياضة

روجيه فيدرر يعلن اعتزاله كرة المضرب

Published

on

روجر فيدرر
المستقبل ويب

أعلن السويسري روجر فيدرر اعتزال التنس، عقب بطولة كأس ليفر المقررة بالعاصمة البريطانية لندن الشهر الجاري، بعد مسيرة استمرت 24 عاما، حصد خلالها 20 لقب جراند سلام، إلى جانب العديد من البطولات الكبرى.

وكان أسطورة كرة المضرب السويسري روجيه فيدرر قد أعلن اليوم الخميس، أنه سيعتزل اللعبة بعد كأس لايفر في لندن الأسبوع المقبل.

وقال فيدرر (41 عاماً) الفائز بعشرين لقب بطولة كبرى في بيان نشره عبر حسابه على تويتر إن “كأس لايفر الأسبوع المقبل في لندن، ستكون آخر مشاركة لي في بطولات إيه تي بي .

المصدر

للمزيد من أخبار الرياضة أنقر هنا

رياضة

مونديال قطر: تأهل انكلترا والولايات المتحدة عن المجموعة الثانية

Published

on

كأس العالم
المستقبل ويب

تأهلت انكلترا حاملة اللقب في 1966 على ارضها والولايات المتحدة الاميركية للدور الثاني من نهائيات كأس العالم ال22 لكرة القدم التي تستضيفها قطر حتى 18 كانون المقبل، بعدما انتزعتا بطاقتي التأهل الخاصتين بالمجموعة الثانية.

وتصدرت انكلترا الترتيب النهائي للمجموعة برصيد سبع نقاط، امام الولايات المتحدة ست. وحلت ايران ثالثة بثلاث نقاط. وويلز رابعة بنقطة واحدة.

ايران – اميركا

على استاد الثمامة، ثأرت الولايات المتحدة الاميركية لخسارتها موندياليا امام ايران 1 – 2 في 1998 في فرنسا، وفازت عليها 1 – 0.

ومنح ساعد دفاع تشلسي الانكليزي كريستيان بوليسيتش التقدم للولايات المتحدة في الدقيقة 38 محولا كرة عرضية تلقاها من رأسية لسيرجيو دست الى شباك الحارس العائد علي رضا بيراواند.

انكلترا – ويلز

وعلى استاد احمد بن علي، انتظرت انكلترا الشوط الثاني لهز شباك ويلز بإصابتين في غضون دقيقتين عبر مهاجم مانشستر يونايتد ماركوس راشفورد وساعد دفاع مانشستر سيتي فيل فودين في الدقيقتين 52 و54. ثم سجل راشفورد الاصابة الثالثة في الدقيقة 68، لتفوز انكلترا 3 – 0.

المصدر

متابعة القراءة

رياضة

تسديدة كاسيميرو تؤهل البرازيل إلى الدور الثاني

Published

on

كاسيميرو
العربية

أحرز كاسيميرو هدفا بتسديدة هائلة قرب النهاية ليهدي البرازيل الفوز 1-صفر على سويسرا والتأهل إلى دور الستة عشر في كأس العالم لكرة القدم يوم الاثنين.

وبدا أن المباراة قد تنتهي بالتعادل دون أهداف، قبل أن يهز لاعب مانشستر يونايتد الشباك بتسديدة قوية قبل نهاية الوقت الأصلي بسبع دقائق في ستاد 974.

وأصبح رصيد البرازيل، التي افتقدت نجمها البارز نيمار بسبب الإصابة، ست نقاط من أول جولتين في صدارة المجموعة السابعة، وضمنت التأهل قبل خوض الجولة الأخيرة أمام الكاميرون.

وتأثرت القوة الهجومية للبرازيل بغياب نيمار ولم تهدد تقريبا مرمى سويسرا، قبل هدف كاسيميرو، باستثناء هدف من فينيسيوس جونيور ألغاه الحكم بسبب التسلل بعد العودة إلى حكم الفيديو المساعد.

ولدى سويسرا ثلاث نقاط مقابل نقطة وحيدة لكل من الكاميرون وصربيا بعد تعادلهما 3-3 في وقت سابق اليوم، وسيتحدد المنتخب الثاني المتأهل في الجولة الأخيرة.

المصدر

متابعة القراءة

رياضة

منتخب المغرب يرد الدين لبلجيكا بعد 28 سنة من الخسارة في “مونديال أمريكا”

Published

on

المنتخب المغربي
هسبريس

وضع المنتخب المغربي لكرة القدم قدماً في الدور ثمن النهائي بفوزه على بلجيكا، ثالثة النسخة الأخيرة والمصنفة ثانية عالمياً، 2-0، يوم الأحد على ملعب الثمامة في الدوحة، في افتتاح الجولة الثانية من منافسات المجموعة السادسة في مونديال قطر 2022.

ويدين المغرب بفوزه الأول في النسخة الحالية، والثالث في تاريخه بعد 1986 و1998، إلى البديلين لاعب وسط سمبدوريا الايطالي عبد الحميد صابيري (73)، ومهاجم تولوز الفرنسي زكريا أبو خلال (90+2).

وانتزع المغرب صدارة المجموعة مؤقتا برصيد أربع نقاط، بفارق نقطة أمام بلجيكا، وذلك بعد تعادله افتتاحا مع كرواتيا، وثلاث نقاط أمام كرواتيا التي تلتقي لاحقا كندا صاحبة المركز الأخير من دون رصيد.

كرواتيا أصعب
قال نجم المنتخب حكيم زياش، أفضل لاعب في المباراة: “بعد الدقيقة 76 أعتقد أننا شعرنا بالإرهاق، ولكن الهدف الأول الذي سجلناه منحنا قوة إضافية. أعتقد أن المباراة الأولى ضد كرواتيا كانت الأصعب، لأن منافسنا خاض مباراة جيدة جداً، ومن الصعب الضغط عليه؛ ولكن أمام بلجيكا كان من الأسهل ممارسة الضغوطات، وخصوصاً في وسط الملعب، حيث ارتكبوا الأخطاء”.

ورد المغرب الدين لبلجيكا بعد 28 عاما على خسارته أمامها صفر-1 في دور المجموعات في مونديال 1994 في الولايات المتحدة، وبات قريبا من تكرار إنجازه في عام 1986 عندما بلغ الدور ثمن النهائي للمرة الأولى والأخيرة في تاريخه، وأصبح أول منتخب عربي وإفريقي يحقق ذلك.

وفي المقابل، منيت بلجيكا بخسارتها الأولى أمام منتخب إفريقي في العرس العالمي، وتنتظرها قمة ملتهبة أمام كرواتيا الوصيفة في الجولة الثالثة الأخيرة الخميس المقبل، فيما يلعب المغرب مع كندا في اليوم ذاته.

وأوقف المغرب السلسلة القياسية لبلجيكا من ناحية عدد الانتصارات في دور المجموعات، التي بلغت ثمانية، معادلة رقم البرازيل (1986-1994 و2002-2010).

كما أنها الخسارة الـ22 لبلجيكا في النهائيات مقابل 21 فوزا و9 تعادلات.

“اخترنا الفوز”
قال مدرب المغرب وليد الركراكي لقناة بي إن سبورتس: “في هذا النوع من المسابقات بين العرض والفوز اخترنا الفوز. يمكننا تحقيق أمور جميلة، ومن دون الجماهير لم نكن قادرين على تحقيق هذا الإنجاز”.

أما عبد الحميد صابيري، مسجل الهدف الأول، فقال: “هذا يوم كبير للمغرب. حاولنا تقديم كل شيء للفوز في هذه المباراة. حصلنا على ركلة ثابتة وطلبت تنفيذها، وهذا ما حصل، فانتهت الكرة في الشباك”.

بدوره، تحسّر البلجيكي المخضرم إدين هازار على الخسارة، وقال: “حصلنا على بعض الفرص لكن مع لاعبين من هذه النوعية تعيّن علينا تقديم ما هو أفضل. لعبنا أفضل من مباراة كندا لكننا خسرنا. هذه هي كرة القدم. تهانينا للمغرب”.

خروج مفاجئ لبونو
جدّد مدرب المغرب وليد الركراكي الثقة في التشكيلة التي فرضت التعادل على كرواتيا في الجولة الأولى، لكنه اضطر قبل لحظات من انطلاقها إلى استبدال حارس مرماه ياسين بونو لشعوره بدوار بعد عزف النشيد الوطني.

وقال الركراكي لقناة بي إن سبورتس عن إصابة بونو: “بعد الإحماء لم يكن على ما يرام، ففضلت أن يشارك من هو جاهز بنسبة 100%”.

وضمت التشكيلة المدافعين أشرف حكيمي ونصير مزراوي، اللذين كان الشك يحوم حول مشاركتهما بسبب إصابة تعرضا لها في المباراة؛ إذ أحس الأول بألم في فخذه الأيسر، والثاني في جانبه الأيسر إثر سقوط قوي على الأرض.

في المقابل، أجرى المدرب الإسباني لبلجيكا روبرتو مارتينيس ثلاثة تبديلات على تشكيلته، فأبقى على مدافع أستون فيلا الإنجليزي لياندر ديندونكر ولاعب وسط ليستر سيتي الإنجليزي يوري تيليمانس، وجناح أتلتيكو مدريد الإسباني يانيك كاراسكو على دكة البدلاء.

ودفع مارتينيس بمدافع بوروسيا دورموند الألماني توما مونييه وزميله في الفريق لاعب الوسط ثورغان هازار ولاعب وسط إيفرتون الإنجليزي أمادو أونانا مكانهم، فيما جلس الهداف التاريخي للشياطين الحمر مهاجم إنتر ميلان الإيطالي روميلو لوكاكو على دكة البدلاء بعد عودته إلى التدريبات قبل يومين إثر تعافيه من إصابة في الفخذ.

وحاول المنتخب البلجيكي فرض أفضليته منذ البداية من خلال الاستحواذ على الكرة، وكان بإمكانه افتتاح التسجيل مبكرا عندما مرر ثورغان هازار خلف الدفاع إلى ميتشي باتشواي داخل المنطقة فسددها قوية أبعدها المحمدي إلى ركنية (5).

وكاد أونانا يفعلها برأسية من مسافة قريبة إثر ركلة ركنية مرت فوق العارضة (17).

وسدد مونييه كرة قوية من داخل المنطقة بين يدي المحمدي (19).

وكانت أول محاولة للمنتخب المغربي تسديدة قوية لحكيم زياش من خارج المنطقة فوق العارضة (21).

وتلقى حكيمي كرة على طبق من ذهب من نايف أكرد خلف الدفاع فانطلق وتوغل داخل المنطقة لكنه سددها فوق العارضة (35).

ونجح زياش في افتتاح التسجيل من ركلة حرة جانبية مباشرة خدعت الحارس كورتوا لكن الحكم المكسيكي سيسار راموس ألغى الهدف بداعي التسلل على القائد رومان سايس (45+1).

وجرب زياش حظه مطلع الشوط الثاني بتسديدة بيسراه من خارج المنطقة تصدى لها كورتوا (50).

ورد إدين هازار بمجهود فردي من حافة المنطقة أنهاه بتسديدة من داخلها أبعدها المحمدي إلى ركنية (52).

وكاد سفيان بوفال يفعلها بتسديدة من داخل المنطقة مرت بجوار القائم الأيسر البعيد للحارس كورتوا (57).

ودفع ماتينيس بدريس مرتنس وتيليمانس مكان هازار واونانا (60).

وسدد مرتنس كرة قوية من خارج المنطقة ارتدت من المحمدي وشتتها الدفاع (65)، وأخرى لباتشواي من مسافة قريبة بين يدي المحمدي (67).

وفعلها البديل صابيري من ركلة حرة جانبية من الجهة اليسرى سددها بيمناه في الزاوية اليمنى القريبة لمرمى كورتوا (73).

ولعب مارتينيس ورقته الهجومية الأخيرة بإشراك لوكاكو مكان مونييه (81).

وكاد المدافع يان فيرتونغن يدرك التعادل بضربة رأسية من مسافة قريبة إثر ركلة ركنية (82).

ووجه البديل الآخر زكرياء أبو خلال الضربة القاضية لبلجيكا بتسجيله الهدف الثاني إثر تمريرة من زياش تابعها بيمناه من مسافة قريبة إلى يسار كورتوا (90+2).

المصدر

متابعة القراءة

الأكثر متابعة