تابعنا

منوعات

الفندق الفخم “فيرمونت لا مارينا” ينتظر الافتتاح خلال نهاية السنة الجارية

Published

on

هسبريس

أعلن مسؤولو شركة “إيغل هيلز” للاستثمار والتطوير العقاري، إلى جانب شركة “أكور”، الرائدة عالميا في مجال الضيافة، أن الأشغال في الفندق الفخم فيرمونت لامارينا الرباط-سلا باتت قريبة من نهايتها.

ويتم العمل حاليا على وضع اللمسات الأخيرة من أجل افتتاح هذا الفندق الفخم، ومن المرتقب إنهاء هذا المشروع الفندقي وتجهيزه من أجل التسليم في نهاية شهر دجنبر من السنة الحالية.

وسيمكن هذا الفندق من فئة خمس نجوم من تعزيز خيارات الضيافة الفاخرة للزوار في منطقة الرباط–سلا، وسيصبح أحد المعالم البارزة التي سيكون لها تأثير إيجابي على قطاع السياحة في المنطقة.

وجرى تقديم مستوى تقدم الأشغال في هذا الفندق خلال زيارة صحافية نظمت أمس الخميس، حضرها محمد اليعقوبي، المدير العام لشركة “إيغل هيلز” المغرب، وإسماعيل لوباريس، مدير المبيعات والتسويق بسلسلة فنادق “أكور” شمال إفريقيا، وجيروم لوبيير، المدير العام للمجمع السكني “فيرمونت لامارينا”، الذي تولى منصبه منذ فاتح شهر أكتوبر الجاري.

هندسة معمارية عصرية

يتميز فندق وإقامات “فيرمونت لا مارينا الرباط-سلا” بهندسة معمارية عصرية، وتصميم أنيق يتماشى مع المحيط الذي يتواجد به، بحيث سيُكمل الرؤية الاستراتيجية التي تتبناها شركة “إيغل هيلز” بخصوص مارينا الرباط-سلا، باعتبارها مجموعة متجانسة تسعى إلى تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة للمدينة والازدهار السياحي للجهة ككل.

ويصل عدد غرف فندق فيرمونت لامارينا الرباط-سلا، المصنف 5 نجوم، إلى 186 غرفة وجناح فخم، فضلا عن 88 إقامة سكنية فاخرة تحمل توقيع “فيرمونت”.

وبحسب التفاصيل التي جرى تقديمها خلال الزيارة الصحافية، تمتد مساحة الشقق على 44 مترا مربعا، وهي متوفرة من غرفة، غرفتين أو ثلاث غرف مفروشة بالكامل وفق أفضل المعايير التي تشتهر بها العلامة.

وتتيح “فيرمونت لا مارينا الرباط-سلا” لسكانها المستقبليين فرصة العيش في منازلهم مع التمتع بمزايا خدمة 5 نجوم، والاستمتاع بمرافق حصرية ذات جودة عالية.

وسيضم المجمع السكني إلى جانب الفندق والإقامات السكنية، 13 محلا لأرقى العلامات التجارية الفاخرة، ليضمن بذلك لجميع القاطنين تجارب ذوقية راقية، وفضاء للعناية بالذات، فضلا عن قاعة لممارسة الرياضة، وشرفة برؤية بانورامية على قصبة الأوداية التاريخية، ومسبح ومطعم.

وسيتم منح المالكين ميزة حصرية تتمثل في الولوج إلى مستويات النخبة في إطار برنامج مجموعة “أكور” (ALL-Accor Live Limitless)، والحصول على أثمنة استثنائية خلال الإقامة في أحد فنادق المجموعة البالغ عددها 5100 فندق، منها 500 فندق مرموق في العالم، مثل بلازا في نيويورك، سافوي في لندن، فيرمونت في St Andrews، ورافلز في سنغافورة، والقائمة طويلة.

ويمكن للمالكين الذين لا يقطنون بصفة دائمة داخل شققهم الانضمام إلى برنامج الكراء الذي تديره مجموعة “فيرمونت”.

جدير بالذكر أن “إيغل هيلز” هي شركة استثمار وتطوير عقاري خاصة يقع مقرها الرئيسي في أبوظبي، تعمل على تطوير المراكز الحضرية الجديدة في الأسواق العالمية ذات النمو المرتفع، وتعمل حاليا على تطوير عدد من المشاريع المختلطة في المغرب والبحرين والإمارات العربية المتحدة وإثيوبيا، والأردن وعمان وصربيا.

أما شركة “أكور” فهي مجموعة رائدة عالميا في مجال الضيافة والفنادق، تقدم خدماتها ذات المستوى المميز والعالي عبر أكثر من 5100 منشأة من الفنادق والمنتجعات والشقق والفيلات الفندقية، وأزيد من 10.000 مطعم وحانة في أكثر من 110 دول حول العالم.

وعلامة “فيرمونت” هي سلسلة من الفنادق والمنتجات الفاخرة التابعة لشركة “أكور”، وهي متواجدة في مختلف دول العالم وتقدم تجارب غنية لزبائنها وخدمات متميزة ذات المستوى العالي والمميز.

المصدر

منوعات

سامسونغ ستبني مصنع رقائق الكترونية في تكساس بـ17 مليار دولار

Published

on

النهار

أعلنت الشركة العملاقة سامسونغ أنها “ستبني معملًا لتصنيع الرقائق الإلكترونية في مدينة تايلور في تكساس في استثمار قيمته 17 مليار دولار يُنقذ الولايات المتحدة التي تعاني من شحّ أشباه الموصلات يتسبّب في تأخير في التوريد في العديد من الشركات”.

وغرّد حاكم ولاية تكساس غريغ ابوت بعد مؤتمر صحافي، قائلًا “أهلاً وسهلاً في تكساس، سامسونغ!”، مضيفًا “هذا أكبر استثمار مباشر من الخارج في تاريخ تكساس”.

وسيسمح المصنع الجديد الذي سيبدأ بأعماله بحلول نهاية العام 2024 بخلق أكثر من ألفيْ فرصة عمل و”بوضع الأسس لمحور جديد”، بحسب بيان نائب رئيس قسم المعدات الإلكترونية في سامسونغ كينام كيم.

وستُستخدم الرقائق الإلكترونية المصنوعة في تكساس في الهواتف المحمولة وإنترنت الجيل الخامس “5-جي” والذكاء الاصطناعي، بحسب الشركة.

وسيُساعد هذا الاستثمار “في حماية سلاسل التوريد الخاصة بسامسونغ وتنشيط القاعدة التصنيعية وخلق وظائف جيّدة في تكساس”، بحسب بيان مشترك لمستشار الأمن القومي للبيت الأبيض جايك سوليفان ومدير المجلس الاقتصادي الوطني في البيت الأبيض براين ديس.

وأكّدا أن إعلان سامسونغ أتى نتيجة محادثات بين رؤساء الدولتين الأميركية والكورية الجنوبية.

وقدّمت شركة سامسونغ الموجودة في الولايات المتحدة منذ 25 عامًا، وثائق حول الاستثمار الجديد في تكساس في كانون الثاني.

وحاول الرئيس الأميركي جو بايدن تشجيع الصناعيين على الإنتاج المحلي للمكوّنات الثمينة.

المصدر

متابعة القراءة

منوعات

مهرجان المأكولات في الهواء الطلق من أرابيان سنتر

Published

on

خبر صحفي

بالتزامن مع انطلاق موسم الفعاليات الخارجية في إمارة دبي، يستضيف أرابيان سنتر للمرة الأولى، مهرجان المأكولات في الهواء الطلق، الذي انطلقت فعالياته يوم 16 نوفمبر 2021 وستستمر لغاية 16 يناير 2022، ليقدم لزواره مجموعة متنوعة من أشهى الأطباق العالمية.

اعتباراً من الساعة 4:00 مساءً وحتى الساعة 12:00 منتصف الليل، تستقبل المنطقة المجهزة خصيصاً لهذا الحدث بجانب مدخل قاعة المساء عشاق الطعام والترفيه، ليستمتعوا بالطعم الرائع لمجموعة متنوعة من الأطعمة المكسيكية والأمريكية واللبنانية والشرق أوسطية، التي يتم تحضيرها في شاحنات الطعام، وقضاء أوقات مفعمة بالمتعة والترفيه لجميع أفراد العائلة.

سيكون ذواقة الطعام على موعد خاص وتجربة رائعة لمجموعة كبيرة ومتنوعة من الأطباق المقدمة من One Wish و Stuffed Burger و Meat District و Maddy و Koshari Square و Abu Jad و Let’s Grill وغيرها الكثير.

سيستمتع الزوار بأنغام الموسيقى الرائعة مع أغاني الدي جي، الذي سيضيف المزيد من الحماس على الأجواء المسائية الرائعة بمزيج رائع من أجمل الأغاني والموسيقى الرائجة.

وسيحظى زوار أرابيان سنتر الصغار بالكثير من المتعة والمرح في منطقة الأطفال مع ألعاب bouncy area و slime zone.

في الواقع، يشكل مهرجان المأكولات في الهواء الطلق من أرابيان سنتر وجهة عائلية مثالية، للاستمتاع بأشهى الأطباق وقضاء أوقات مفعمة بالمتعة والمرح.

متابعة القراءة

منوعات

9 نصائح طبية للحفاظ على الجهاز التنفسي في الخريف

Published

on

القدس العربي

لكل فصل من فصول السنة تغيراته المناخية والسلوكية التي تؤثر على حياة الأفراد بشكل كبير، ومع دخول فصلي الخريف والشتاء تبدأ درجات الحرارة والرطوبة بالانخفاض.

ويميل معظم الناس إلى إغلاق الأبواب والنوافذ خشية البرد، والتي تساعد بدورها في تأمين بيئة مناسبة لانتشار الفيروسات والبكتيريا وبقائها مدة أطول في الهواء، وبالتالي ارتفاع فرصة انتقالها من شخص إلى آخر، مسببة العدوى وتفشي الأمراض.

الطبيب أيمن صقللي مقدما 9 نصائح طبية من أجل الحفاظ على صحة الجهاز التنفسي في فصل الخريف.

وقال صقللي إن “أمراض الجهاز التنفسي الأكثر شيوعا هي الإنفلونزا والرشح والسعال والتهاب البلعوم، وهي كذلك أكثر الأمراض المعدية”، مشيرا إلى أنه “في الآونة الأخيرة ظهرت سلالات جديدة من الفيروسات، منها كورونا والمستجد ديلتا وبيتا”.

وأضاف: “لا بد من أخذ التدابير اللازمة لوقاية أنفسنا وذوينا من هذه الأمراض، فكما قيل درهم وقاية خير من قنطار علاج”، وفيما يلي النصائح التي قدمها الطبيب صقللي:

1- الكمامات الطبية أثبتت فعالية كبيرة في الحفاظ على السلامة، كونها حاجزا وخط دفاعي أول ضد الفيروسات الخارجية، بارتدائها توفر الحماية للفرد وأسرته من تلك الأمراض المعدية.

2- تعويد الجسم على أخذ النفس من الأنف بدلا من الفم، إذ تقوم الشعيرات الموجودة داخل الأنف بتنقية الهواء وتدفئته وترطيبه عبر الأقنية قبل دخوله إلى الرئتين. فالأنف هو المسار الطبيعي لدخول وخروج الهواء إلى الجسم، وعند التنفس من الفم تدخل الفيروسات بشكل سهل إلى الجهاز التنفسي، مسببة الأمراض.

3- الانتباه إلى اختلاف درجات الحرارة بين داخل المنزل وخارجه البارد، إذ بالإمكان شرب كأس من الماء قبل الخروج، وذلك لتعديل درجة حرارة الجسم وتهيئته، ووضع وشاح على الأنف في درجات الحرارة المنخفضة جدا، أو عدم التعرض للهواء البارد حين الخروج من حمام دافئ مثلا.

4- الاهتمام بالنظافة الشخصية بشكل دائم ومستمر وغسل اليدين عند القدوم من الخارج لمدة لا تقل عن عشرين ثانية وتدليكهما بشكل جيد لأن أكثر أمراض الجهاز التنفسي تنتقل عبر المصافحة أو لمس أماكن وجود الفيروسات، وعدم استخدام أدوات وأغراض الآخرين، وتنبيه الأبناء لذلك فالأطفال أكثر عرضة لاستخدام أغراض زملائهم في المدرسة.

5- الابتعاد عن الأماكن المزدحمة، وإن كان لا بد من الوجود فيها يجب عدم البقاء لمدة طويلة، وأن تكون هناك مسافة لا تقل عن المتر ونصف المتر بيننا وبين الأشخاص الآخرين قدر الإمكان.

6- الحفاظ على رطوبة الجسم، وذلك بشرب للسوائل بشكل كافٍ، إذ تقوم بترطيب الجهاز التنفسي، ما يجعل التنفس أسهل وتقلل من إفرازات الرئتين، والإكثار من المشروبات الدافئة التي تعد من أهم ما يمد الجسم بالطاقة أثناء العمل أو الدراسة، بل وتساعد في الوقاية من الانفلونزا ونزلات البرد وأمراض الشتاء عموما.

7- من الأفضل تناول المشروبات الدافئة الغنية بفيتامين C مثل الزنجبيل والليمون والبرتقال لكونها تمنح الدفء وفي الوقت ذاته تساعد على الوقاية من أمراض الجهاز التنفسي، مثل نزلات البرد أو الكحة.

8- تهوية المنزل بين حين وآخر، إذ تقوم المدافئ على تجفيف الهواء في الغرفة المغلقة، وبالتالي تجف الطبقة المخاطية التي تقوم بدورها في تنقية الهواء الداخل إلى الأنف من الفيروسات، ما يؤدي إلى الإصابة بالأمراض.

9- يجب أخذ اللقاحات اللازمة ضد أمراض الجهاز التنفسي، مثل الانفلونزا وكورونا.

المصدر

متابعة القراءة

الأكثر متابعة