تابعنا

تقنية

سيسكو تكشف عن تحسينات جديدة في Webex لدعم بيئة العمل والفعاليات الهجينة

Published

on

خبر صحفي

كشفت سيسكو اليوم عن منصة Webex Suite الجديدة كلياً والتي تتضمن الابتكارات التي ستكون بمثابة دعائم لبيئات العمل والفعاليات الهجينة الشاملة لتوفر مستويات غير مسبوقة من المرونة والتخصيص للجميع. وصرحت الشركة بأن هذه الخطوة تأتي في إطار مواكبة متطلبات الشركات التي تسعى إلى توفير بيئات عمل هجينة ومرنة.

ومن المتوقع أن تتضمن 98% من الاجتماعات المستقبلية مشاركاً واحداً على الأقل يعمل عن بُعد، مما يجعل هذا النمط المختلط من العمل (المزج بين التفاعلات عن بُعد والتفاعلات الشخصية) ذو آثار طويلة الأمد على ثقافة العمل والمشاركة في الفعاليات وحلول مساحات العمل الرقمية. ويتطلب ذلك الاستثمار على نطاق أوسع، خارج قاعة المؤتمرات التقليدية، لإعادة تصور المتطلبات الجديدة للفعاليات والقوى العاملة الهجينة بشكل جذري. وستكون الطريقة التي عملت بها الشركات في فترة ما قبل الجائحة وأثناء انتشار الوباء مختلفة تماماً عن الموجة التالية من بيئات العمل حيث لن تكون كافية التقنيات التقليدية.

وتعليقاً إلى الإطلاق، قالت ريم أسعد، نائب الرئيس لدى شركة سيسكو في الشرق الأوسط وأفريقيا: “تعد تقنيات سيسكو التعاونية ذات أهمية كبيرة لدى عملائنا. ومع مختلف المزايا التي أضافها الفريق والتي تضم 800 ميزة وجهاز جديد منذ شهر سبتمبر، أصبح لدينا حلول الاجتماعات والمكالمات والرسائل وإدارة الفعاليات الأكثر شمولاً في السوق والتي تدعم مستقبل العمل الهجين”.

تضم التطويرات الجديدة في منصة Webex:

  • القيمة المعززة: حزمة Webex Suite الجديدة كلياً هي أول مجموعة تقنيات في القطاع مخصصة للعمل الهجين وتجمع بين تقنيات المراسلة الخاصة بالأعمال والاجتماعات والمكالمات والاستبيانات والفعاليات في حزمة واحدة بتكلفة أقل بنسبة 40% من الأسعار المعتادة. وتمت إعادة ابتكار هوية وشعار Webex الجديد الذي تم الكشف عنه اليوم ليعكس الهدف والقيمة القوية التي تقدمها منصة Webex إلى السوق وعملائها وحياة الناس.
  • فعاليات شاملة: منصة تنفيذ وإدارة كاملة للفعاليات والتي ستكون ضرورية في الجيل الجديد من الفعاليات الهجينة. وستصبح الإمكانات الكاملة لأول تجربة فعالية شاملة في القطاع متاحة على نطاق واسع عند الانتهاء من استحواذ شركة سيسكو على منصة Socio.
  • أدوات التفاعل مع الجمهور: الاستطلاعات والاختبارات والأسئلة والأجوبة والمزيد بدعم من Slido، الحل الأول في القطاع للتفاعل مع الجمهور والذي يتم دمجه في مختلف التجارب التعاونية. وأصبحت الاستطلاعات متوفرة الآن في الاجتماعاتMeetings وسيتم طرحها قريباً في الفعاليات Events.
  • الذكاء الصوتي: استلهاماً من قدرات Webex الرائدة في مجال إزالة الضوضاء وتحسين وضوح الكلام، سيكون لدى المستخدمين القدرة الجديدة على تحسين وضوح الكلام لمساحات العمل البعيدة والمشتركة من خلال My Voice Only للتخلص من ضوضاء الخلفية، بما في ذلك التحدث من الأشخاص في الخلفية، والتركيز على خطاب المتحدث الرئيسي فقط. وستتوفر My Voice Only في جميع أنحاء العالم في شهر أغسطس 2021.
  • ذكاء الكاميرا: أعلن في وقت سابق من هذا العام توفير People Focus في منصة Webex خلال عام 2021. ويستخدم People Focus تعلم الآلة وتقنية الذكاء الاصطناعي لإعادة التركيز على المشاركين في الاجتماع بشكل فردي والذين ينتشرون عبر أنحاء غرفة الاجتماعات مما يسمح للمشاركين عن بعد بالشعور بأنهم أكثر اتصالاً ويفيد جميع الحاضرين في الاجتماع من رؤية لغة الجسد وتعبيرات الوجه والمزيد.
  • أجهزة متطورة: توفر Webex Desk جهاز تعاون قوي متعدد الإمكانات ومصمم للمكتب في العمل أو المنزل. وستتوفر تجارب التعاون الغنية مع تفاعلات اللمس الحديثة عبر RoomOS الذي يربط مهام سير العمل بمستوى تبديل أقل، بالإضافة إلى منصة Webex Assistant Skills التي توفر مجموعة إضافات مذهلة مدعمة بالصوت لدمج المزيد من عناصر التحكم والمحتوى والتطبيقات بسلاسة وسهولة في أجهزة Webex.
  • تجارب آمنة: ستتوفر ميزة منع فقدان البيانات في الوقت الفعلي لمنصة Webex، والتي تعمل تلقائياً على حظر المعلومات السرية وإزالتها في تطبيق المراسلة. ومن خلال منع فقدان البيانات في الوقت الفعلي، يُحظر المستخدمين من نشر المحتوى المصنف بدلاً من تنقيح المحتوى أو حذفه بعد نشره. إضافة إلى ذلك، سيتمكن عملاء Webex الأوروبيون من استضافة المحتوى الخاص بهم ومعالجته داخل الاتحاد الأوروبي. وسيستفيد مستخدمو Webex أيضاً من خيارات التشفير المعززة من طرف إلى طرف، بما في ذلك تعزيز التشفير من طرف إلى طرف عبر التحقق من الهوية. بمعنى آخر، لن يضطر العملاء للاختيار بين سهولة الاستخدام والأمان وسيحصلون عليهما معاً.

السعر والتوفر:

  • Webex Suite متوفرة اليوم بسعر أقل بنسبة 40% من الأسعار الاعتيادية.
  • سيتوفر Webex Desk للطلب في وقت لاحق من الشهر الجاري بسعر إعادة البيع المقترح من سيسكو وهو 1,249 دولار أمريكي للعملاء والسعر القياسي 2,495 دولار أمريكي.

تقنية

تحديث جديد من “تيليغرام” يسمح بانضمام ألف مستخدم إلى المكالمات الجماعية

Published

on

النهار

قام تطبيق “تيليغرام” بتحديث ميزة مكالمات الفيديو الجماعية، التي أطلقتها في شهر حزيران الماضي، لتتمكن من استيعاب ما يصل إلى 1000 مستخدم. بحيث يمكن لـ30 شخصاً بث الفيديو من الكاميرا أو الشاشة الخاصة بهم، ليستمع إليهم ويشاهدهم الـ970 الباقون.

وكانت الشركة قالت عندما طرحت ميزة الاتصال بالفيديو للمرة الأولى، إنها كانت تخطط لزيادة عدد الأشخاص الذين يمكنهم الانضمام إلى المكالمة.  وقالت في الإعلان عن التحديث الجديد إنها ستستمر في زيادة عدد المشاركين.

وقام “تيليغرام” بتحديث ميزة مكالمات الفيديو الجماعية حتى يتمكن المستخدمون من مشاهدتها بدقة أعلى، بحسب ما ذكر موقع “إن غادجت”.

يأتي التحديث ضمن سلسلة من التحديثات التي أطلقها التطبيق منذ بداية العام حتى الآن، مثل تعيين كلمة مرور للتطبيق، وتحديث يتحكم بسرعة التطبيق على “أندرويد”. أما بالنسبة لمستخدمي “iOS” فيمكنهم الوصول إلى كاميرا بخصائص مطوَّرة من “تيليغرام”.

المصدر

متابعة القراءة

تقنية

كشف النقود المزيفة باستخدام الهاتف النقال!

Published

on

المستقبل ويب

قالت أناستاسيا إليتشيفا المختصة في اختبار برنامج ماسينجر Gem4me، إنه توجد تطبيقات خاصة على الهاتف الذكي، تسمح بكشف الأوراق النقدية المزورة.

وأضافت الخبيرة: “على سبيل المثال، للقيام بذلك يتم في بنجاح روسيا استخدام تطبيق للمصرف المركزي تحت اسم الأوراق النقدية لبنك روسيا”.

ونوهت بأن “هذا التطبيق، لا يكشف تلقائيا الأوراق النقدية الحقيقية باستخدام الكاميرا، ولكنه يعطي قائمة بالعلامات التي تدل عليها، ويشير إلى ما يجب التحقق منه خلال ذلك”. ويمكن للمستخدم بشكل مستقل وذاتي، فحص الأوراق النقدية للتأكد من صحتها وذلك من خلال واجهة interface البرنامج.

وهناك تطبيق “الماسح الضوئي للأموال المزيفة”، الذي يسمح بفحص ليس فقط الروبلات بل الدولارات واليورو. وللتحقق، يجب توجيه كاميرا الهاتف الذكي إلى الورقة النقدية وانتظار رد فعل البرنامج، والذي سيعطي إجابة إيجابية أو سلبية حول أصالة القطعة المالية.

المصدر

متابعة القراءة

تقنية

تويتر تخصص مكافآت لمن يكتشف مواضع تحيز في خوارزمياتها

Published

on

القدس العربي

أعلنت شبكة “تويتر” الجمعة أنها ستمنح مكافآت للمستخدمين والباحثين الذين يكتشفون مكامن تحيز محتملة في الخوارزميات الخاصة بمنصتها، مرتبطة على سبيل المثال بالتمييز الجنسي أو العنصري.

وهذه المسابقة هي الأولى في الموضوع وفق تويتر التي أشارت إلى أن جوائز قد تصل قيمتها إلى 3500 دولار.

هذه الفكرة مستنسخة من مسابقات تقدمها بعض المواقع الإلكترونية لاكتشاف ثغرات في أمن المعلوماتية، وفق ما أوضح المسؤولان في الشبكة رومان تشودري وجوتا ويليامز في رسالة.

وقال المسؤولان “من الصعب العثور على مكامن تحيز في نماذج التعلم الآلي، وأحيانا تجد الشركات أنها انتهكت الأخلاقيات عن غير قصد بعد استخدام” هذه النماذج، و”نريد أن يتغير ذلك”.

في النموذج المطور لاكتشاف الثغرات الأمنية، ساعد الباحثون وقراصنة المعلوماتية على حد سواء مديري أمن تكنولوجيا المعلومات على “إنشاء أفضل الممارسات لتحديد وإدارة الثغرات الأمنية من أجل حماية الجمهور”، بحسب رومان تشودري وجوتا ويليامز.

وأضاف المسؤولان في تويتر “نريد تطوير مجتمع مشابه” لاكتشاف تحيزات الخوارزميات.

وكانت تويتر قدمت في نيسان/ ابريل عملها الجاري لجعل الخوارزميات التي تعمل خلف كواليس المنصة أكثر مراعاة للأخلاقيات، وهي طريقة للرد على الانتقادات بشأن المخاطر المرتبطة بهذه التقنيات.

وقد تخلت الشبكة الاجتماعية بعد بضعة أسابيع عن خوارزمية للصور بعد أن اكتشفت أنها كانت متحيزة قليلاً لصالح الأشخاص البيض.

المصدر

متابعة القراءة

الأكثر متابعة